لهذا السبب فتاة يمنية تضرب عن الطعام والشراب

أعلنت الفتاة اليمنية ندى الأهدل، الناشطة في الدفاع عن حقوق الطفولة، إضرابها الشامل عن الطعام والشراب، في بث حي ومباشر عبر مواقع التواصل، احتجاجاً على عدم معاقبة والد الطفلة شيماء جمال وحيش، حيث رفضت إحدى النيابات الخاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثي في العاصمة صنعاء قبول القضية، وأمرت الأمن بالإفراج عنه.

ودخلت الأهدل، منذ مساء الجمعة، إضراباً عن الطعام والشراب، ولا تزال في بث حي حتى هذه اللحظات عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك ويوتيوب وتويتر).

وفيما شجع ناشطون يمنيون الأهدل في خطوتها هذه والتي قالت إنها مستمرة حتى محاكمة الجاني، أكد آخرون أن قرارها غير صائب، لأن سلطة الانقلاب الحوثية لا تفهم في القيم ولا في القوانين ولا حتى في الحقوق والحريات ولا الإضراب عن الطعام، وأكدوا لها أن ما تعمله غير مجدٍ لإنقاذ الطفلة شيماء.

وكانت نيابة خاضعة للحوثيين في صنعاء، رفضت مقاضاة والد الطفلة شيماء (8 سنوات) والتي تعرضت للتعذيب الوحشي على يديه، وأثارت صورتها موجة سخط واسعة بين اليمنيين، أجبرت سلطات الانقلاب على اعتقاله.

وأمرت النيابة بإعادة الطفلة إلى والدها والإفراج عنه، بمبرر أنه من حقه “تأديب ابنته”، وهو ما أثار سخطا واسعا في أوساط اليمنيين.

يذكر أن ندى الأهدل طفلة يمنية اشتهرت قضيتها في يوليو 2013 حينما ظهرت في مقطع فيديو قصير وهي في الـ11 من عمرها، لتؤكد أن أهلها يحاولون إجبارها قسرا على الزواج، وانتشرت قضيتها على نطاق عالمي، واستطاعت الفرار من أهلها لتؤسس منظمة تحمل اسمها للدفاع عن حقوق الطفولة.

Advertisements


التصنيفات :اخبار عربية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: