وأسفر التصويت الذي أجراه 207 أعضاء في الجمعية العمومية للاتحاد الدولي لكرة القدم، الأربعاء، عن فوز الملف المشترك، رغم الخلافات بين دوله.

وهي المرة الخامسة التي تخسر فيها المملكة سباق الظفر بتنظيم كأس العالم، بعدما تقدمت لاستضافة الحدث الكروي الأهم أعوام 1994 و1998 و2006 و2010.