بن علي يلتقي بقيادي سابق في «النهضة»

متابعات “صوتنا نيوز”

كشف قيادي سابق في حركة «النهضة» عن لقاءين أجراهما مع الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي، وهو ما أكده محامي بن علي الذي رحّب بهذا الأمر، فيما اعتبر مراقبون أن هذه المبادرة هي دليل على اتجاه بن علي نحو «المصالحة» مع الإسلاميين.

ونشر صابر الحمروني الناشط الحقوقي والقيادي السابق في حركة «النهضة» على صفحته في موقع «فيسبوك» صورا تجمعه بالرئيس السابق زين العابدين بن علي، وعلق بقوله «الحقيقة والكرامة. حقيقة ستصدم الكثيرين وتكشف خداع بعض السياسيين وكرامة ضاعت بين أيدي منافقين وتجار قضايا ملعونين إلى يوم الدين».
وأشار في تصريح صحافي إلى أنه التقى مرتين خلال العام الحالي بالرئيس السابق في مقر إقامته في السعودية، مشيرا إلى أن بن علي يعتبر أن ما حصل في تونس هو «انقلاب رسمي بمساعدات خارجیة»، كما نفى ما أُشيع حول لقائه بوزير الداخلية المعزول لطفي براهم.
وأثارت الصور التي نشرها الحمروني جدلا في تونس، حيث أكد منير بن صالحة محامي بن علي حدوث اللقاء، الذي وصفه بأنه «بادرة طيبة كانت بطلب من الحمروني»، مشيرا إلى أن بن علي استضاف في وقت سابق عدد كبيرا من السياسيين والحقوقيين التونسيين، كما رفض مقابلة بعضهم «لأنهم ليسوا محل ثقة».
وهاجم بعض النشطاء الحمروني الذي اتهموه بـ«التطبيع» مع الرئيس السابق المتهم بقتل وتعذيب عدد كبير من التونسيين، فيما اعتبر مراقبون أن اللقاء هو محاولة من بن علي لـ«مصالحة» خصومه من الإسلاميين.
ويقيم بن علي حاليا في السعودية بعد مغادرته البلاد في منتصف كانون الثاني/يناير 2011 بضغط من الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت بحكمه، ويواجه أحكاما عدة بالسجن بلغت حتى الآن 4 أحكام بالسجن المؤبد، فضلا عن 197 سنة سجنا، يُضاف لها غرامة مالية بقية 213 مليون دينار تونسي (85 مليون دولار).

Advertisements


التصنيفات :اخبار عربية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: