ووفقا لبرنامج التنظيف، يقوم الفريق “السداسي” بجمع قطع القمامة وأعقاب السجائر بمنقار كل غراب من جميع أنحاء الحديقة ثم وضعها في صندوق كبير.

وقال رئيس الحديقة، نيكولاس دي فيليرز، إن المبادرة ستظهر للزوار أن الطبيعة نفسها يمكن أن تعلمنا العناية بالبيئة.

وأضاف رئيس الحديقة “الهدف ليس مجرد ليس التنظيف، لأن زوار الحديقة يحرصون بشكل عام على إبقاء الأمور نظيفة”.

ومن المقرر أن تبدأ الغربان العمل ابتداء من الجمعة.