تأوي الى وطن كالسماء

36047344_489939824760926_1662982942982406144_n

زيد الطهراوي

(في وداع الصديق فريد يوسف رحمه الله)

أودع وجهك إن ظلال السكينة ناصعة و الرجاء
ثمين و عذب و يرفعني للرقي بدرب السناء
و ذا شجني هادئ و كثيف كبحر على الشرفات أضاء
أمارس ما ينبغي في الضباب و في غرفات الصفاء
و لكن من غاب يقلقني حين يأوي الى وطن كالسماء
و كل له سعيه و أنا ليس لي غير نور الدعاء
أمارس صمتا و شمعا به قطرات النقاء
وداعا وداعا لي الله خالق هذا الفضاء

Advertisements


التصنيفات :شعر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: