وتقوم المبادرة، التي انتشرت بعدد من المدن المغربية على التبرع بالملابس لصالح الفقراء والمتشردين، تحت شعار “إذا كنت تعاني من البرد، تفضل والبس”.

ويجمع الشباب كل أنواع الملابس من المتبرعين ثم يقومون بتعليقها على أعمدة الكهرباء والأشجار بالشوارع والحدائق، مرفوقة بعبارة: “فيك البرد، هاك خوذ”.

وخلال الأيام الماضية انتشرت الصور على مواقع التواصل الاجتماعي لشباب انخرطوا في المبادرة، وقاموا بمشاركة ملابسهم مع متشردين تحت الشعار نفسه.

ولقيت المبادرة استحسان رواد مواقع التواصل الإجتماعي، إذ عبروا عن تأييدهم واستعدادهم للمشاركة فيها.

وتشهد بعض مناطق المغرب خلال فصل الشتاء درجات حرارة أقل من الصفر، كما تغطى مدن بالكامل بالثلوج أحيانا.