Image may contain: one or more people, close-up and text

امين احمد

أبدو واثقا هادئا ثابتا
صامتا
لن احرك ساكنا
أمارس طقوسي
ألهو  اكل
ارتوي من خمري
كل ما يحلو لي
و لكن كل ما بداخي
يندفع إليك
يتسلل اليك
يلهث اليك
ارسم وجهك علي لوحة صمتي
انقشك اتحسسك
أضع إكليل من الزهور
علي وجنتيك
اترنح علي هيام عينيك
ارقد علي شرفة شفتيك
أبكي علي نافذة دمعتيك
كل ما بداخلي
يصرخ اه  و الف اه
أقيم ثورة عشقية
اطيح ب فراق مستبد
أطالب بحقوقي العصية
كل ما بداخلي
يغضب ينفجر
اعصف ب صراعات آتية
احتفظ بصندوق ذكريات
أقلب في صفحات
أتجول بين الصور
أبكي ك نزيف المطر
كل ما بداخلي
يبحث عنك
بين وجوه البشر
أجدك اراك اقترب
ولكن
احتضنك سرابا
اتحسسك وهما
كل ما بداخلي
يناديك شغفا
ابعث رسلا
يبحثون بين جموع البشر
يعلقون وجهك
علي جدران المعابد
و أرصفة القمر
ينشدون الترانيم
وسط جو ملائكي مهيب
يقيمون الصلوات المقدسة
من أجلك
يرتلون الآيات
يتضرعون الي المولي
بأن تعودي
عودي
لعل الموت يرحل
لعل قلبي يستيقظ
من غفوته العميقة
عودي من أجلي
من أجل من خاض من أجلك
معارك دامية
و ضحي بجيوشا و عتادا
و حقق انتصارات عاتية
من أجل من يستشعر الحياة
من عبق نسائمك
عودي لعل الفراق يقتل
لعل نواقيس ألمي تتوقف
عودي حتي أخلع عباءة الأحزان
و امزق وشاح العذاب
عودي كي يستريح كياني
علي عشب بستانك
كي يهدأ طائري الحزين
و يستكين داخل اغصانك
عودي فأنا لن أعد اتحمل
عودي من أجل اهدابي
من أجل قوارير عطوري
من أجل ثنايا حروفي
عودي حتي لا تحترق القصيدة
عودي ف لقد مللت البحث عنك
بين الأزقة و العواصم
و الحقول الخضراء
بين الشوارع والمقاهي
و المباني و امطار الشتاء
عودي
ف كل زوارق الاقتراب غرقت
في شواطئ الهجر
و تجرعت مرارة الفراق
عودي
حتي أخرج من شرنقة جروحي
فانتي الورقة الرابحة لقلبي
عودي فكل ما داخلي
يدعوك
عودي فأنا ضائع مفتتت
منكسرمعذب
ممزق مفكك
عودي
ف ياليتك تعودي