طلاقها من أغنى رجل يضعها على عرش ثريات العالم

متابعات “صوتنا نيوز”

أعلن أمس الأربعاء، جيف بيزوس مؤسس موقع أمازون والرجل الأغنى في العالم، قرار انفصاله عن زوجته الروائية ماكنزي بعد زواج دام 25 عاماً.

لكن نهاية هذه العلاقة الطويلة وأسبابها لم يلق لها الناس بالاً، بقدر ما لفتهم حجم الثروة التي ستحصل عليها الزوجة والتي سيخسرها بيزوس جراء الانفصال.

فزواج أغنى رجل في العالم كما انفصاله يترجم شراكة وتقاسماً لمليارات الدولارات، خاصة إذا علمنا أن ثروة بيزوس تقدر بـ137 مليار دولار بحسب آخر أرقام وكالة “بلومبرغ”، حيث يمتلك 16% من شركة “أمازون”، ما يعني أن زوجته السابقة ستحصل على ما يقارب 69 مليار دولار، ما يهدد صدارته لأثرياء العالم، ويضعها هي على عرش ثريات العالم، متخطية وريثة “لوريال”.

وكان بيزوس أزاح العام المنصرم، بيل غيتس من عرش قائمة “فوربس” لمليارديرات العالم.

ولم يعلن عن تفاصيل التسوية المالية للطلاق، وإن كانت التوقعات تشير إلى أن ماكنزي قد تبيع الحصة التي ستحصل عليها في التسوية إلى جيف بيزوس، أو تترك له إدارتها، حيث لا تمتلك هي حصة مباشرة في الشركة.

ويمتلك بيزوس أيضاً صحيفة Washington Post وشركة Blue Origin التي أسسها في عام 2000.

Advertisements


التصنيفات :منوعات و طرائف, اخبار دولية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: