المعلم عكوة الجزار – الجزء الأول

17523181_1353526608072310_6063590146683784420_n

عزة حزين

إعتبروني مراسلة وعضوة من أعضاء وكالة رويترز للأنباء
ومن قلب الحدث ياناس
وحدث ولاحرج مع الاصدقاء
والكلام خلاص خرج
من حارة أولاد ابو فرج
من إسكندرية المارية وف سيدي المتراس
مش بأحب أتكلم عن الناس
لكن من وجهه نظرى بأنقل لكم الخبر
مليان بالإحساس
يبقا أنا كدااا فتانة ؟؟؟؟
واللا ف نظركو هايفانة ومش بواجه
يعني أنا كدا جبانة ؟؟؟؟
لااا أبسلوتلي دااانا كيوت والله وغلبانة
مش مغرورة لكن فنانة
حروفي لوحدها بتنطق ومش بهتانة
نبتدي بقا الحكاية
والحكاوى ماتحلاش ولا يحلا الكلام
إللا بذكر النبي عليه الصلاة والسلام

أنا ساكنة وف وشى دكانة
أرضيتها متلحوثة بالدم وغرقانة
و عضم متفتفت صغنن حتاتة
متنطورة ف كل ركن وخانة
والمطرح مرحرح وبالبضاعة مليانة
أصل المعلم بسلامته عاملها مش دكانة
لكن مغارة عكوة بابا وسلخانة
سيادته المعلم عكوة الجزار
شغال دبح ليل ونهار
ومغارته مدخلها بالمرمر
ولحمته معجونة بالسكر
والجزارة منورة الحارة
خصوصا أيام وليالي رمضان
متزينة كلوبات ألوان
وف الأعياد
بيعملها ضليلة من قماش الخيام
للبهايم والمواشي والخرفان
والناس من بعيد تقرب للفرجة
وناس تشترى وتفك الكربة
وكله محسوب وقايم ع الميزان
وولاد الحتة يتفرجوا ساعة الدبح
ويكبروا ويهللوا من باب الفرح
واهل الحارة ويااا الجيران
يتجمعوا ويطلقوا الزغاريط
أصلها عندنا عادة وتقاليد
طبعا عامل دوشة وزيطة وزمباليط
والناس منزعجين أصلا وسايبين البيت
قصدي هو عاملهم حس ف الحتة
و من فرحتهم بيخبطوا راسهم ف الحيط
يكفي يشوفوا السواطير
يخافوا يعتبوا لأحسن رقبتهم
ماتثبتش و تطير
ومين يقدر يتكلم مع الكبيرر
داا عمدة الحارة وعنده ف المغارة
منشار زى السيف البطار
أي بهيمة من تحتيه
تطلع جزل بسطرمة فيليه
وعنده أتنين مساعدين
لكن دراعه اليمين
ياتري ميييين ؟؟؟؟
حأنكمل بعدين……

Advertisements


التصنيفات :ادب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: