عبد تائب وربٌ غفور

48411843_2261750660561951_9042170312984100864_n

مناجاة / د. علاء البسيوني

دعوتك يا الهى فانت المجيب
ومن لى سواك وانت القريب
عصيتك وانت لا تبالى
فأعود اليك مرتجيا
فتقول عبدى المنيب
جائنى تائباً يسعى
فأنا اهرول إليه مجيب
غفرت لى الذنوب كلها
وغسلتنى من كل ماهو معيب
اليك أشكو ضعفى ووهنى
حين تعصف بى الدنيا من الشروق إلى المغيب
فتنشلنى من همومى واشجانى واوجاعى
وتقول ياملائكتى اشهدوا انى لعبدى مجيب رحماتك ربى فاقت منتهايا
وكيف لى بالشكر وانت المنتهى والنصير
ربى عفوك ورحماتك غسلتنى بالماء والبرد
جئتك عاصياً على كاهلى غطتنى الذنوب
أجْر اذيال الخطايا والمنايا والعطوب
فقابلتنى بوجه بشوشٍ ولم تشح به عنى
وانا العبد العاصى المهلهل بالذنوب
فقلت لو جائنى عبدى بالذنوب كذبد البحر
تائباً لغفرت له فهو عبدى المحبوب
سبحانك ربى حبيبى ومرتجايا وملاذى
أدعوك فى المنايا فأنت المجيب
وحين المعاصى فأنت للعاصى قبلة المتوب
سبحانك ربى
سبحانك ربى

Image may contain: text
Advertisements


التصنيفات :مقالات واراء

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: